Jun 16, 2009

منظومة الدفاع الشعبية لتحدي الكوارث و إنفلونزا الخنازير

كيف سيتعامل المواطن الأردني مع انفلونزا الخنازير؟

منظومة الدفاع الشعبية لتحدي الكوارث هي إستراجية معروفة لدى المواطن الأردني ، كانت دائما المخرج الوحيد من أزمات و أزمات من جميع الأشكال و الألوان ؛ حروب ، عواصف و رياح، فياضانات ، كسوف شمسي ، خسوف قمري ، مشروع تصليح ماسورة مياه في آخر الحارة ،الخ ،،، كما تصلح لمناسبات أخرى مثل : شهر رمضان ، بداية العام الدراسي ، و الأعياد
و حاليا ، يتوقع أن تستخدم هذه الخطة لمحاربة انفلونزا الخنازير ، لما يصاحب هذا الوباء من هلع و خوف و ارتباك و شائعات

:أولا
.التزود بالخبز : المخابز مليانة طوابير ، ينصح بتجنب التوجه للمخابز في فترة ما بعد الظهيرة و ترويحة المعلمين

التزود بالكاز : مع العلم إنو ثلاث أرباع الشعب عندو صوبات غاز و نحن في فصل الصيف إلا أن التزود بالكاز
.بال""جلان" يعتبر من أهم الأعمال الواجب القيام بها للشعور بإتمام الواجب في منظومة الدفاع الشعبية لتحدي الكوارث

التزود بالدجاج : كان زمان في التزود باللحم أيضا لكن لظروف إقتصادية أصبح التوجه العام هو نحو الدجاج ، ينصح بشراء كميات و وضعها بالفريزر قبل ارتفاع الاسعار

التزود بالمكسرات و البزر و القظامة : نظرا للساعات الطويلة التي سيجلس فيها "الحج و الحجة" أمام شاشة التلفاز و حالة "طلوع الروح" التي ستصيب "الحج" على الأرجح...ينصح بشراء كميات من التسالي لأحسن يتسلّى فيكو

التزود ببطاقات تعبئة للموبايل ، شدّة كرتون أو بلاستك ، للأطفال الصغار ينصح بلعبة المونوبلي أو الحية و السلّم-

:ثانيا:
إختناقات مرورية مجهولة السبب ، تلزم لتبادل الآراء و الأخبار و تغذية الإشاعات بين السواقين

ثالثا :
تجتمع العائلات في بيت العائلة الكبير ، واللي معندوش بقعد عند جيرانو ، و يلازم الجميع مطارحهم حتى تمر الأزمة بسلام ، أو حتى يوصلوا المطاعيم من وزارة الصحة بشهر 11 ،تكثر في هذه المرحلة الأقاويل و المشاكل العائلية بسبب تجمع عدد مهول من "النسوان" في منطقة جغرافية ضيقة لأكثر من بضعة ساعات

و هكذا ، كما عرفنا دائما من التجارب السابقة ،فإن منظومة الدفاع الشعبية لتحدي الكوارث هي كارثية بحد ذاتها و لا تأتي بأي نفع ولكنها أصبحت جزء لا يتجزأ من ثقافتنا الجمعية (الإستهلاكية) .. فهل ينجو الشعب من منظومته هذه المرة ؟ هذا ما سنعرفه في الأيام القادمة

و كل أزمة و المنظومة بخير

6 comments:

Um Omar said...

زكرتني بكمامات الفحم
:woops:
رح انزل الموضوع ف المدونه

NasEr said...

loool Um Omar ! i remember those ! but i didn't make one ! :d

Um Omar said...

اغلبك تجيب معك شوال سوكر و كيس شاي غزالين فرط
وتيجي تعمل شاي ف مدونتي

تراني صرت منزله الموظوع
:shy:

(فلطسيني وبفخر) said...

كمامات .. صار الواحد يقعد على جنب صاحبو وهوي .... ميت من الخوف ليطلع معه انفلونزا خنازير
وطبعا جايكم اشياء انفلونوزا حمير وانفلونزا جحوش وانفلونزا غنم الخ الخ الخ

Ashwaq said...

من الآخر هاد البوست !! هاي المنظومه في جميع الظروف و على مدار الساعه

ترى الناس بس بدها شغله تلتهي فيها و تحس إنها انجزت إشي خلال السنه,بس فكرك بتكون عمليه لمواجهة انفلونزا الخنازير و لا راح نطلع بشي جديد ؟؟

Aladdin said...

أحلى ما في الموضوع الزلمة يلي بالمخبز صاف على الدور، بطلع فيك وبقلك يا زلمة مالهم الناس أنجنت ؟ الكل جاي يشتري خبر !! على شو مهي الثلجة يومين زمن بس. وبتلاقي بتأفف عشان الدور طويل والناس بتطلب كميات، بروح الأخ بطلب 10 كيلو بس يوصل دورو، برد يطلع فيك وبقلك يعني ما دام صرت واصل، بلاش أنقطع

Post a Comment